... يا أخت هارون

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بسم الله الرحمن الرحيم
يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا..28مريم



تلك الآية من الآيات التي تستوقفني في القرآن الكريم وما أكثر وأعظم ما يستوقفني
أريد أن أوضح أولاً رد على تشكيك من النصارى بصحة الآية ثم بعدها بإذن الله أوضح ما يستوقفني بالآية الكريمة...



نقلاً عن موقع برهانكم للرد عن النصارى
يقول الله سبحانه وتعالى في سورة مريم: (يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا)مريم28

من المقصود بهارون في الآية الكريمة؟ أهو هارون أخو موسى وكيف كانت أخته وبينهما مئات السنين؟ أم هو هارون آخر؟
الجواب إن المقصود بهارون في الآية الكريمة إما هارون أخو موسى، والأخوة المذكورة ليست أخوة حقيقية، لأن بين هارون ومريم مئات السنين بالفعل وإنما هي أخوة مجازية، فمعنى أنها أخت هارون أنها من نسله وذريته، كما يقال للتميمي يا أخا تميم؟ وللقرشي: يا أخا قريش! فمعنى قولهم: يا أخت هارون، أي يا من أنت من ذرية ذلك النبي الصالح، كيف فعلت هذه الفعلة؟ وحتى لو لم تكن من نسله وذريته فإنها تنتسب إليه بخدمتها للهيكل وانقطاعها للعبادة فيه. فقد كانت خدمة الهيكل موقوفة على ذرية هارون. فمعنى: يا أخت هارون! يا من تنتسبين إلى هذا النبي الصالح بالخدمة والعبادة والانقطاع للهيكل. ويجوز أن يكون المراد بهارون في الآية رجلا صالحا من قومها في ذلك الحين… كانت تتأسى به مريم… وتتشبه به في الزهد والطاعة والعبادة، فنسبت إليه، فقالوا لها: يا من تتشبهين وتقتدين بذلك الرجل الصالح، ما كان أبوك بالفاجر، ولا أمك بالبغي، فمن أين لك هذا الولد؟ وقد روى أحمد ومسلم والترمذي والنسائي وغيرهم عن المغيرة بن شعبة رضي الله عنه قال: بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل نجران -وكانوا نصارى- فقالوا: أرأيت ما تقرؤون: يا أخت هارون؟ وموسى قبل عيسى بكذا وكذا؟ يعترضون على المغيرة.. قال: فرجعت فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال النبي صلى الله عليه وسلم:(ألا أخبرتهم أنهم كانوا يسمون بالأنبياء والصالحين قبلهم؟) وهذا التفسير النبوي يبين أن هارون المذكور في الآية ليس من اللازم أن يكون هارون المذكور هو أخا موسى كما فهم أهل نجران، وإنما هو هارون معاصر لمريم… فقد كان قومها يسمون بأسماء الأنبياء والصالحين منهم. والله تعالى أعلم.
الشيخ / يوسف القرضاوي

بعد أن تم توضيح مقصد الآية الكريمة..ننتقل الآن لما يستوقفني عسى ربي أن ينفعني وإياكم بالآية وبالقرآن أجمعه..آميـن
في الآية تساؤل من عشيرة سيدتنا مريم موجه إليها..حيث يظنون بها ارتكاب فعل عظيم ويتعجبون نظرًا لطيب منبعها ولحسن مقامها بينهم طوال حياتها
أكثر ما في الآية إيلامًا أن من يوجه لها الاتهام هو من يصرح بدليل براءتها بل وموقن بطهارتها رغم تيقنهم من طهرها لسابق عهدهم بها..إلا أن رؤيتهم لمعجزة -كانوا على علم بأنها ستحدث في عهدهم- غرست في قلوبهم غيرة أن تستأثر هي بها وجعلتهم يظنون في نفسهم سوءًا

في حين أن سابق عهدهم بها يؤكد لهم خطأ ظنهم بل ويفترض بهم أن يحسنوا الظن بها ويظنوا في قلوبهم خيرًا بها
هذا ما يستوقفني في الآية..إساءة الظن بالأخرين نظرًا لرؤية شيء عليهم، سابق عهدنا بهم يؤكد استحالة أن يكون كما نراه نحن بزاوية رؤيتنا الضيقة مهما اتسعت إلا أننا مع ذلك نستسلم لوسواس الشيطان وننسى كل خير رأينا منهم ونبدأ في بناء كل تصرف منهم بعدها على أساس سوء ظننا
حذر القرآن الكريم من سوء الظن والغيبة في أكثر من موضع..
بسم الله الرحمن الرحيم
يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضًا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتًا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم..12الحجرات
لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرًا وقالوا هذا إفك مبين..12النور
لولا إذ سمعتموه قلتم ما يكون لنا أن نتكلم بهذا سبحانك هذا بهتان عظيم..16النور


يضرب لنا مثلاً عظيمًا في إحسان الظن..سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه يوم جاءه الناس يخبرونه بكلام سيدنا محمد صلى الله عليه وسلام عن الإسراء والمعراج..وسابق عهد سيدنا أبو بكر بسيد الخلق الصدق والأمانة حتى أنه لُقب بالصادق الأمين..فما كان منه وبدون أي تردد إلا أن قال..إن كان قالها فقد صدق

يالله..ليتنا بتصديق وحسن ظن سيدنا أبي بكرالصديق رضي الله عنه وأرضاه



أستغفرك ربي عن كل مرة أسأت فيها الظن بأحد بغفلةٍ أو عمدًاسبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت أستغفرك ربي وأتوب إليك

والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر


أسأل الله العظيم أن ينفعني واياكم بآي الذكر الحكيم ولنكن
القرآن يمشي على الأرض بإذن رب العالمين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

4 ...تعليقات:

E73 يقول...

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

آمين يا رب العالمين

نحن وإياكم

ربنا يهدنا جميعًا لما يحب ويرضى

سـ ح ـر ـازم يقول...

ربنا يهدينا جميعًا
آميـــن

nada يقول...

جمييييل..مشكورة :))

سـ ح ـر ـازم يقول...

العفو ندى.. شكر الله لي ولكِ :)

 

الحقوق محفوظة © فلة الكنانة. Template created by Volverene from Templates Block